المشاركات

"بطل محطة الوقود" بين حريقين.. الأول أنقذ فيه العشرات والثاني فقد فيه والدته وشقيقيه

صورة
تسبب تماسّ كهربائي في الحريق الذي اندلع، فجر اليوم، في منزل والِدة البطل سلطان بن حزيم الرجباني، وأدّى لوفاتها وزوجها وشقيقي سلطان، حيث تعرضت إحدى الغرف لتماسّ أثناء نومهم، الأمر الذي تسبّب في اختناقهم ووفاتهم.
ومن المصادفات في هذا الموقف أن فرقة الدفاع المدني التي باشرت الموقف البطولي للشاب "الرجباني" الذي أنقذ أكثر من 50 شخصاً من حريق كاد أن يلتهمهم الأيام الماضية في محطة وقود بالرياض، هي الفرقة نفسها التي باشرت بلاغ احتراق منزل والِدة البطل "الرجباني" فجر اليوم.
وكان عدد من المغرّدين قد تداولوا معلومةً مغلوطة قالوا فيها إن والِد "الرجباني" كان ضحية حريق الفجر، إلا أن مُقرّبين أكّدوا أن والدة "الرجباني" مُنفصِلة وتعيش مع زوج آخر بجوار المنزل الذي يعيش فيه الأخير مع والده.
يُذكر أن أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر، قد أشاد بالموقف البطولي للشاب "الرجباني"، وقدّم له هدية شخصية عبارة عن "جيب لكزس"؛ نظير موقفه الشجاع في إنقاذ أكثر من 50 شخصاً من خطر وجودهم بالقرب من محطة وقود في حي العقيق شمال الرياض، بعد اشتعال النيران في مركبة…